7

تشرين 1
2018

ما الخطوة التالية في السياسة العراقية؟

سَيُفتقد العبادي بكونه شخص صانع للسلام، اذ أصبحت السياسة العراقية اقل طائفية خلال فترة حكمه، وعادت القومية العراقية إلى الانتعاش اذ تم اصلاح الشقوق العميقة بين الطوائف والاعراق التي كانت موجودة في عهد أسلافه، لم تأت هذه الأمور بمحض الصدفة

25

تموز
2018

قراءة سياسية في واقع الاحتجاجات الشعبية العراقية

يعد السيد رئيس الوزراء الحالي السيد حيدر العبادي المتسبب الأكبر في هذه التظاهرات؛ وذلك من خلال الفشل الكبير الذي واجهه طيلة فترة الاحتجاجات السابقة وإعلانه الحرب على الفساد بعد إعلان النصر على تنظيم "داعش"

18

شباط
2018

الحرب الأخرى في العراق

ان الحرب الشاقة التي يواجهها رئيس الوزراء (حيدر العبادي) في الوقت الحالي هي الحرب على الفساد، وهي معركة فرض سيادة القانون في بلد ظل يتخبط منذ عقود ... ومثلما حارب الجنود تنظيم "داعش" من اجل استعادة الموصل؛ على العبادي أيضا ان يجد الحلفاء لإنقاذ بلده واحراز تقدم حقيقي في الحرب على الفساد

13

شباط
2018

مفاجأة العراق: استمرار الديمقراطية

على الرغم من العنف والتخويف، احتفظ العراق بحياة سياسية حقيقية وصحافة حرة نسبيا، وله علاقة مع عشرات القنوات الإخبارية التلفزيونية، المعادي بعضها لرئيس الوزراء العبادي، ومع حلول موعد الانتخابات الوطنية المقرر إجراؤها في شهر أيار، لا يمكن لأحد أن يتنبأ من سيكون الفائز

5

شباط
2018

هل يكون العبادي الخاسر الأكبر؟

أن كل المنجزات التي حققها السيد العبادي، ربما تصبح في مهب الريح أن لم يتمكن من قراءة المشهد السياسي القادم واقناع مؤيديه داخليا وخارجياً بخطوات تصحيحية تعيده إلى الواجهة السياسية، لاسيما على صعيد التحالفات السياسية التي سيخوض من خلالها الانتخابات القادمة أو تحالفات ما بعد الانتخابات

14

كانون 1
2017

العبادي في الميزان

الحكومة العراقية برئاسة السيد العبادي خرجت منتصرة من التحديات الرئيسة التي واجهتها على مدار الثلاثة أعوام الماضية، ولم يتبقى إمامها سوى النجاح السياسي في كسب ثقة الشعب العراقي

10

كانون 1
2017

العراق واستحقاقات ما بعد هزيمة داعش

ان العراقيين حكومة وشعبا خاضوا تجربة قاسية جدا خلال السنوات الثلاث الماضية، ومن حقهم ان يفخروا بما انجزوه، كما من حقهم الخشية على مستقبلهم من المفاجئات القادمة، ولكن هزيمة العدو لا تكفي لضمان النصر، بل تتطلب ادامة النصر الحفاظ على السلام الذي يعقبه

4

كانون 1
2017

هل يغادر العبادي القمة؟

حال العبادي اليوم مثل حال المالكي في عام 2010، خرج منتصرا من المعركة، لكنه لم يثبتها بعد، وان تمكن من الفوز بولاية ثانية، فستكون امامه مهمة صعبة لا تختلف عن ولاية المالكي الثانية. فهل سينجح في المحافظة على موقعه في اعلى القمة، ام ان النزول منها قد كتب على زعماء العراق بعد عام 2003؟

26

تشرين 2
2017

العراق على أبواب حرب جديدة

ان الحكومة لن تحرر مؤسساتها من الفساد إذا بقيت تتعامل بحذر مبالغ فيه مع كبار الفاسدين، فيما تصب جام غضبها على الصغار منهم، فصغار الفاسدين في دائرة الفساد هم أشبه بالجواسيس غير المهمين الذين يمكن التضحية بهم بسهولة، وإيجاد بدلاء لهم، لكن ذلك لن يقتلع الفساد من جذوره

7

تشرين 2
2017

العبادي في مختبر علم النفس السياسي

عجيب امر هذا الرجل، لم يبقى انسان في العالم لم يتحدث عن انجازاته، الا هو يقول: لا يوجد لدي الوقت الكافي للحديث عن نفسي !!

19

تشرين 1
2017

كركوك ما بين الخلاف الكردي والتحرك العسكري

بعد تمكن الحكومة الاتحادية من بسط سيطرتها على مجمل المناطق المتنازع عليها مع الاقليم دون قتال يذكر فقد تمكنت الحكومة من طي صفحة معقدة جداً ، ومع ذلك تبرز الحاجة لتهدئة الموقف ومخاطبة الراي العام الكردي باعتباره جزء مهم من الشعب العراقي لتبديد المخاوف التي روجها بعض دعاة الانفصال

24

حزيران
2017

جولة العبادي الشرق أوسطية وسياسة تصفير المشاكل الخارجية

ماذا جنى العراق من عدائه للدول ومن وقوفه مع محور بالضد من الاخر ومن دعم اشخاص رسميين لجماعات وحركات مسلحة في دول اخرى ؟